«بوبيان» يقفز بأرباحه 39 في المئة إلى 80.4 مليون دينار


– عادل الماجد: «بوبيان» قدّم نموذجاً استثنائياً يُرسّخ بصمته في الصيرفة الإسلامية

– حصة البنك سوقياً ونموه المستمر يعكسان قوته وتفوقه تكنولوجياً

– عبدالعزيز الشايع: 2023 شهد تحقيق أهداف وإنجازات وتوسعات إقليمية ودولية

– النتائج تعكس قوة المركز ومكانة «بوبيان» كأحد أهم مؤسسات المنطقة

أعلن بنك بوبيان تحقيقه أرباحاً صافية عن 2023 بلغت 80.4 مليون دينار بنمو بلغ 39 في المئة مقابل 2022، فيما بلغت ربحية السهم 18.8 فلس مع توصية مجلس الإدارة بتوزيع 8 فلوس نقداً و6 في المئة منحة، في الوقت الذي واصل فيه البنك سياسته التحوطية بتجنيب مخصصات بقيمة 31.7 مليون.

وقال رئيس مجلس الإدارة لـ «بوبيان» عبدالعزيز عبدالله دخيل الشايع: «سعداء جداً باستمرار نمو نتائجنا المالية خلال 2023 ليعكس هذا الأمر قوة المركز المالي واستدامة الأرباح ونجاح إستراتيجية (بوبيان) نحو الاتقان لتعزيز مكانته كأحد أهم المؤسسات المالية في المنطقة وثالث أكبر البنوك من حيث محفظة التمويل وإجمالي الأصول في السوق الكويتية».

وأوضح الشايع أن جميع مؤشرات البنك الرئيسية شهدت نمواً ملحوظاً في 2023، حيث ارتفع إجمالي الأصول المجمعة لمجموعة «بوبيان» إلى 8.4 مليار دينار بنمو 7 في المئة، كما بلغ إجمالي ودائع العملاء 6.5 مليار دينار بنمو 9 في المئة، فيما بلغت محفظة التمويل 6.3 مليار، بنمو 7 في المئة وبلغت الإيرادات التشغيلية 218 مليوناً بنمو 8 في المئة.

وتقدم الشايع بجزيل الشكر للمساهمين والمستثمرين و جميع عملاء «بوبيان» على ثقتهم وولائهم، مؤكداً دعم مجلس الإدارة الكامل والمستمر لجهود الإدارة التنفيذية للبنك ذات الاحترافية والتوجيهات الحكيمة في سبيل تحقيق أفضل النتائج ولجميع الموظفين على تفانيهم في العمل خلال العام الماضي.

إنجازات وتوسعات

من جانبه، قال نائب رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة «بوبيان» عادل عبدالوهاب الماجد إن العام الماضي شهد تحقيق أهداف وإنجازات وتوسعات إقليمية ودولية عدة بفضل ما تستند إليه رؤية وإستراتيجية المجموعة من ركائز قوية، حيث أتم البنك إستراتيجيته الخمسية «بوبيان 2023» التي بدأها 2019 بهدف التحوّل الإيجابي في أعماله، ليصبح نموذجاً مصرفياً استثنائياً يُرسخ بصمته في الصناعة المصرفية الإسلامية.

وأشار إلى أنه بالتزامن مع مرور 19 عاماً على انطلاق مسيرة «بوبيان» الثرية بالنجاحات المصرفية، استطاع وبخطوات مدروسة أن يصبح علامة تجارية رائدة رغم حدة التنافسية بين مؤسسات القطاع المصرفي متخذاً مساراً نوعياً يعزز مستوى رضا عملائه البالغ 96 في المئة بين جميع البنوك المحلية الإسلامية والتقليدية.

وأكد الماجد أن حصة البنك السوقية ونموها المستمر يعكسان المستويات العالية في خدمة العملاء والتفوق التكنولوجي وذلك انعكاساً لإستراتيجية البنك الواضحة وحرفية الفريق التنفيذي والاستثمار المستمر في موارد البنك البشرية والتركيز على العنصر الوطني.

تصنيفات دولية

حصد «بوبيان» خلال 2023 نحو 22 جائزة وشهادات وتصنيفات دولية من مؤسسات عالمية مرموقة في مختلف المجالات وقطاعات العمل ليثبت ريادته المصرفية والرقمية وقوة الإستراتيجية التي انتهجها منذ سنوات على المستويين المحلي والإقليمي وأيضاً العالمي.

وتقديراً لتفوق البنك في تطوير قاعدة حلوله وريادته الراسخة في عمليات التحول الرقمي حصد البنك جائزة «أفضل بنك إسلامي في العالم في مجال الخدمات المصرفية الرقمية للعام التاسع على التوالي» وجائزة «أفضل بنك إسلامي في الكويت في مجال الخدمات المصرفية الرقمية» و«جائزة الأفضل على مستوى الشرق الأوسط» في المجال نفسه إضافة إلى جائزة «أفضل بنك في الخدمات المصرفية الرقمية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة» على مستوى الكويت«من مؤسسة غلوبل فاينانس العالمية».

كذلك جائزة«أفضل بنك إسلامي للخدمات المصرفية الشخصية»على مستوى العالم، كما صُنف كأكثر المؤسسات المالية الإسلامية أماناً في الكويت والثاني خليجياً من مؤسسة غلوبل فاينانس العالمية إضافة إلى جائزتي«أفضل البنوك الإسلامية للتحول الرقمي» و«الأفضل في الحلول الرقمية» من مؤسسة يورومني العالمية.

وعلى مستوى قطاع الشركات، حصد «بوبيان» جائزة أفضل مؤسسة إسلامية لهيكلة المنتجات على مستوى العالم من «يورومني» العالمية ليؤكد ريادته في الاستحواذ على حصة من السوق الكويتي في تمويل الشركات وتعزيز قدراته التنافسية لتقديم حلول ومنتجات تمويلية متميزة.

كما واصل «بوبيان» تربعه على قمة خدمة العملاء في الكويت بحصوله على جائزتين من مؤسسة «سيرفس هيرو» العالمية المتخصصة بقياس مستوى رضاء العملاء كأفضل بنك إسلامي في خدمة العملاء للعام الثالث عشر على التوالي منذ 2010 والأول في خدمة العملاء على مستوى جميع القطاعات الاقتصادية في الكويت.

تصنيفات مستقرة

واستقرت تصنيفات البنك من وكالات موديز وستاندر آند بورز وفيتش عند «A2 وA وA» على الترتيب، وبالنسبة للتصنيف الائتماني دون الدعم الحكومي أو ما يُعرف بـ«xgs»من وكالة فيتش للتصنيف الائتماني، فإن استحداث هذا المعيار الجديد يُعبر عن رؤية وكالة فيتش للتصنيف الائتماني للملاءة الائتمانية لـ«بوبيان»في حال استبعاد فرضيات وجود دعم استثننائي من الحكومة، حيث حصل «بوبيان» على ثاني أفضل تصنيف في الكويت وفقاً لهذا المعيار.

مؤشرات القوة عن 2023

218 مليوناً الإيرادات التشغيلية

6.479 مليار ودائع العملاء

6.321 مليار محفظة التمويل

8.405 مليار حجم الأصول 31.7 مليون مخصصات

المسؤولية المجتمعية

مع اختتام 2023 قدم «بوبيان» نموذجاً متميزاً للمسؤولية الاجتماعية ودعم الاستدامة من خلال فعاليات ومبادرات عدة ذات بصمة واضحة أبرزت تفوقه اجتماعياً واستمرار خططه الساعية ليتوج بجائزة «أفضل بنك إسلامي في مجال المسؤولية الاجتماعية على مستوى العالم» من مؤسسة غلوبل فاينانس العالمية لما قام به تجاه المجتمع كجزء من مسؤوليته الاجتماعية في دعم مختلف القطاعات والشرائح المجتمعية التي تؤكد مساره الصحيح لتعزيز عملية التنمية المستدامة سواء داخل الكويت أو خارجها.

ولعل أبرز ما يميز برنامج المسؤولية الاجتماعية في «بوبيان» تنوع المجالات التي يتناولها ودعمها من خلال مساهماته المختلفة والأعمال التطوعية والخيرية بما يتناسب مع مختلف الشرائح العمرية صحياً ورياضياً وشبابياً وتعليمياً وبيئياً وغيرها من المجالات المؤثرة بشكل واضح في مسيرة البنك وتطويرها لتحقيق نمو مستدام.

وتواصلت مسيرة مبادرات «بوبيان» الإنسانية من خلال حملة «نور بوبيان» السادسة والتي انطلقت إلى الجمهورية الموريتانية الإسلامية بالتعاون مع الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية ومبادرة دينارين لتستكمل الحملة رسالتها الإنسانية تجاه الدول النامية من خلال إجراء أكثر من 14 ألف عملية لإزالة المياة البيضاء على مدار 6 حملات في دول أفريقية عدة بمشاركة مجموعة أطباء كويتيين متطوعين.

الموارد البشرية ركيزة النجاح

يمكن القول إن موظفي «بوبيان» أحد الركائز الأساسية للنجاح المتواصل من خلال تطبيق معايير رؤية البنك المستقبلية لتتماشى مع تفعيل مبدأ تنوع المهام الوظيفية في بيئة العمل ما يساهم وبشكلٍ كبير في تقديم أفكار ومخرجات قائمة على الإبداع والابتكار تؤثر تأثيراً ملحوظاً على زيادة إنتاجية ومعدلات ربحية المؤسسة.

ونتيجة لذلك وصل «بوبيان» أعلى نسبة من العمالة الوطنية على مستوى القطاع الخاص تجاوزت 81 في المئة مع اتخاذ قرارات عدة ساهمت بشكل كبير في زيادة نسبة تقلد الكوادر النسائية لمناصب قيادية وارتفاع نسبة الكوادر النسائية في البنك التي تقترب من 30 في المئة.

«Nomo Bank» والتوسع دولياً

شهد العام 2023 انفراد «Nomo Bank» البنك الرقمي من بنك لندن والشرق الأوسط التابع لمجموعة «بوبيان» بإطلاق منتجات وخدمات جديدة تتساوى مع كبرى المؤسسات المالية إلى جانب عقد مجموعة من الاتفاقيات المهمة بينها اتفاقية شراكة مع بنك أبوظبي التجاري ومصرف الهلال الرقمي لمنح المواطنين والمقيمين في الإمارات فرص الاستفادة من خدمات وحلول بنك «Nomo» المبتكرة من خلال تطبيقي «ADCB – Nomo» و«Al Hilal – Nomo».

كما اطلق «Nomo» حسابه الجديد المتعدد العملات والذي يتيح لعملائه إنجاز معاملاتهم المصرفية بست عملات مختلفة تمنحهم تجربة الدفع بالعملة المحلية في أكثر من 25 دولة في جميع أنحاء أوروبا والشرق الأوسط في ثوانٍ.

واستطاع «Nomo» أن يكون ضمن أفضل خيارات التمويل العقاري المتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية في المملكة المتحدة لتوفير مجموعة من الخدمات العقارية والتمويلية والاستشارية المتكاملة الخاصة بامتلاك وحدات عقارية بسوق المملكة المتحدة لعملائه في الكويت والمنطقة عبر شراكاته مع كبرى الشركات العقارية.



Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *