نامبيا تحقق فوزا تاريخيا على تونس في أمم


 

حقق منتخب ناميبيا واحدة من أكبر مفاجآت بطولة أمم افريقيا 2023 في كوت ديفوار حتى الآن بالفوز على تونس بهدف دون رد في الجولة الأولى للمجموعة الخامسة.
وفشل “نسور قرطاج” في تحقيق أول فوز للمنتخبات العربية في كأس الأمم، وذلك بعد تعادل مصر مع موزمبيق وتعادل الجزائر مع أنغولا وخسارة موريتانيا من بوركينا فاسو.
جاء هدف فوز ناميبيا في الدقيقة 88 عن طريق ديون هوتو.

ويعد هذا الفوز هو الأول لمنتخب ناميبيا طوال تاريخ مشاركاته في كأس الأمم الافريقية حيث شارك منتخب ناميبيا في بطولة أمم إفريقيا 3 مرات سابقة قبل المشاركة الحالية.
وطوال مشاركته في بطولة أمم افريقيا لعب منتخب ناميبيا 9 مباريات لم يحقق فيها أي فوز، إلى أن حقق الانتصار الأول على تونس ليصبح سجل انتصاراته في بطولات أمم افريقيا 1 من 10.

بينما فشل منتخب تونس في تحقيق الفوز في أول مباراة له في كأس أمم افريقيا للبطولة الخامسة على التوالي. بدأت المباراة بتهديد من تونس بعد ركلة ركنية قابلها طه ياسين الخنيسي بضربة رأسية لكن الحارس أبعدها ببراعة. ورد ناميبيا بقوة وأهدر بيتر شالوليلي فرصة التقدم بتسديدة من داخل منطقة الجزاء تصدى لها الحارس بشير بن سعيد.

واستمرت خطورة ناميبيا ووصلت الكرة من جديد إلى شالوليلي داخل منطقة الجزاء ليسددها مباشرة ويتصدى لها الحارس من جديد.
عاد منتخب تونس ليحاول على المرمى بتسديدة قوية من إلياس العاشوري لكنها مرت أعلى العارضة.
وتلقى منتخب تونس ضربة قوية بعدما تعرض طه الخنيسي للإصابة في الدقيقة 13 وسقط على الأرض ليغادر ويشارك بدلا منه هيثم الجويني.
وانطلق الجويني بالكرة من ناحية اليسار وتوغل داخل منطقة الجزاء قبل أن يرسل عرضية أرضية أبعدها الدفاع.
واستمرت المحاولات من الجانبين لكن من دون خطورة في الوقت المتبقي من الشوط الأول الذي انتهى بالتعادل السلبي.
بدأ الشوط الثاني بتبديل أول لمنتخب تونس بنزول عيسى العيدوني بدلا من محمد علي بن رمضان.

ونفذ علي معلول ركنية من ناحية اليسار قابلها يوسف المساكني بضربة رأسية إلا أن الحارس تألق وأبعدها لركنية جديدة.
وكاد منتخب ناميبيا أن يسجل الهدف الأول بعد هجمة مرتدة سريعة إلا أن منتصر الطالبي نجح في إبعاد الكرة من على خط المرمى.
ومرر علي معلول كرة إلى إلياس العاشوري الذي توغل داخل منطقة الجزاء وسدد كرة بالقدم اليسرى مرت بجوار القائم. وكاد معلول أن يسجل هدف التقدم بعدما تلقى تمريرة وضعته في مواجهة المرمى لكن الحارس كان أسرع وأبعدها في التوقيت المناسب.

وواصل بيتر شالوليلي إهدار الفرص بعدما وصلت له الكرة أمام المرمى ليسدد بالقدم اليسرى وتصطدم في الدفاع.
وأهدر يوسف المساكني فرصة هدف الفوز في الدقيقة 80 بضربة رأسية من أمام المرمى لكن الحارس تصدى للكرة ببراعة وأبعدها لركنية.

هدف قاتل
نجح منتخب ناميبيا في تسجيل هدف الفوز في الدقيقة 88 بضربة رأسية رائعة من ديون هوتو لم يستطع الحارس بشير بن سعيد التصدي لها.
وبعد الهدف سجل هوتو هدفا ثانيا لكن الحكم لم يحتسبه بسبب وقوعه في التسلل.
واستمرت محاولات تونس في الدقائق المتبقية من أجل تسجيل هدف التعادل لكن من دون جدوى، لتنتهي المباراة بفوز ناميبيا.



Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *