رئيس الشورى البحريني روابطنا مع الكويت


  • وشائج المحبة ووحدة المصير ترسّخ ما يجمع البلدين من شراكة إستراتيجية فاعلة في المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والتاريخية
  • الكويت والبحرين تمضيان في صوغ مبادرات ترتكز على أسس قويمة وعلاقات رصينة

أكد رئيس مجلس الشورى البحريني علي الصالح أمس أن العلاقات والروابط التاريخية الراسخة بين بلاده والكويت تتنامى بالتلاحم والتقارب الأخوي المتجذر والشراكات المؤثرة في نهضة البلدين.

وأشاد الصالح، في تصريح صحافي، بالسجل المشرف من النجاحات الثنـــائيـة والإنجازات المشتركة التي حققها البلدان، مشــيرا إلى أن وشائج المحبة ووحدة المصير التي تمتاز بها روابط البلدين ترسخ ما يجمعهما من شراكة استراتيجية فاعلة في المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والتاريخية.

ولفت إلى ما تحظى به مسارات التنسيق والتعاون من دعم ومساندة رفيعة من العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى وأخيه صاحب السمو الأمير الشيخ مشعل الأحمد.

وقال الصالح إن الكويت والبحرين تمضيان في صوغ البرامج التنموية المشتركة والمبادرات التي ترتكز على أسس قويمة وعلاقات رصينة، وذلك انعكاسا لحرصهما على حصد المزيد من البناء والازدهار على ما تحقق من منجزات تعود بالخير والنفع عليهما.

وأكـــد أن الـكـويــت والبحرين تقدمان نموذجا بارزا في العلاقات المتأصلة ضمن المنظومة الزاهرة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.



Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *